صفحة جديدة 1

http://www14.0zz0.com/2015/12/31/18/275951446.jpg"

هام للأعضاء الجدد

لايمكنكم المشاركة حتى يتم تفعيل عضويتكم وموافقة الإدارة

وقد يستغرق الأمر مدة أقصاها 24 ساعة. لذلك نرجو الإنتظار

للتسجيل اضغط هـنـا

أسرة منتديات همسة حب تتمنى لكم عاماً سعيداً وكل سنة وانتم بأمن وسلام كلمة الإدارة

آخر 10 مشاركات
3 خلطات لحب الشباب .. علاجات منزلية تستحق التجربة (الكاتـب : بدر عساكره - آخر مشاركة : عـــاشق♥وطـــن - مشاركات : 1 - المشاهدات : 10 - الوقت: 12:36 AM - التاريخ: 02-26-2017)           »          على رأي المثل (الكاتـب : winston - آخر مشاركة : عـــاشق♥وطـــن - مشاركات : 675 - المشاهدات : 5386 - الوقت: 12:35 AM - التاريخ: 02-26-2017)           »          دِيـوآنــيــة هـــَمــ’ســْة حــُ♥ـــبْ (الكاتـب : هـــَـمْســـَة حـــُـــــــ♥ــــــــبْ - آخر مشاركة : عـــاشق♥وطـــن - مشاركات : 20633 - المشاهدات : 424737 - الوقت: 12:29 AM - التاريخ: 02-26-2017)           »          { ~~على فكرة أحضرت لكم هذه الفكرة ...؛؛؛~! (الكاتـب : رهف المشاعر - مشاركات : 711 - المشاهدات : 7792 - الوقت: 12:17 AM - التاريخ: 02-26-2017)           »          واااااو مبروووووووووك لـ فلسطين (الكاتـب : رهف المشاعر - مشاركات : 2 - المشاهدات : 20 - الوقت: 12:15 AM - التاريخ: 02-26-2017)           »          برنامج كودك لتشغيل الفيديو والافلام K-Lite Mega Codec Pack 12.9.5 (الكاتـب : progs prof - آخر مشاركة : عـــاشق♥وطـــن - مشاركات : 1 - المشاهدات : 8 - الوقت: 12:15 AM - التاريخ: 02-26-2017)           »          التنظيم ينسحب والنظام يسيطر على قرى جديدة بريف حلب الشرقي (الكاتـب : رهف المشاعر - آخر مشاركة : عـــاشق♥وطـــن - مشاركات : 1 - المشاهدات : 7 - الوقت: 12:11 AM - التاريخ: 02-26-2017)           »          كيف تختار المعطف المناسب؟ (الكاتـب : رهف المشاعر - آخر مشاركة : عـــاشق♥وطـــن - مشاركات : 1 - المشاهدات : 8 - الوقت: 12:10 AM - التاريخ: 02-26-2017)           »          التربية الذكية أسلوب ناجح لبناء الشخصية . (الكاتـب : رهف المشاعر - آخر مشاركة : عـــاشق♥وطـــن - مشاركات : 1 - المشاهدات : 19 - الوقت: 12:10 AM - التاريخ: 02-26-2017)           »          تفسير قوله تعالى : (فقلنا اضربوه ببعضها كذلك يحي الله الموتى ويريكم آياته) (الكاتـب : رهف المشاعر - آخر مشاركة : عـــاشق♥وطـــن - مشاركات : 1 - المشاهدات : 14 - الوقت: 12:09 AM - التاريخ: 02-26-2017)


الإهداءات


العودة   منتديات همسة حب > المنتديات الــعـــامــة > تطوير الذات


علم التحكم النفسي

تطوير الذات


Like Tree27Likes

إضافة رد
قديم 11-28-2014   #1
أحلام الدنيا
نائب المراقب العام


الصورة الرمزية أحلام الدنيا
أحلام الدنيا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : 07-30-2016 (02:40 PM)
 المشاركات : 30,862 [ + ]
 التقييم :  159
 الدولهـ
tunis
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
كنت كمآآ آنــآآ
وأعود كمآ
كنت..
المرام
حكآيه لم تروى بعد

♥ لَــستُ بشــــاعرة لـَـكني أهِـــز المشــاعر

 اوسمتي
وسام العطاء شكر وتقدير التميز الفضي 
لوني المفضل : Darkmagenta
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 54
Likes (تلقى): 82
Dislikes (أرسل): 43
Dislikes (تلقى): 9
افتراضي علم التحكم النفسي



مفاجأة سارة

اليكم الكتاب الرائع الذي لا يعرف الكثير منا عنه شئ
و حتي اسم الكتاب صعب النطق و الترجمة
و لكنه حقا الكتاب الاول في مجال التنمية البشرية

التحكم النفسي

علم التحكم النفسي
للدكتور ماكسويل مالتز


و الذي ألهم الكثير من الكتاب و المحاضرين في هذا المجال
من امثال توني روبينز و براين تراسي
و حتي ريتشارد باندلر مؤسس علم البرمجة اللغوية العصبية
و معظم افكارهم ان لم يكن كلها مستقاه و مأخوذه كلية من هذا الكتاب الجميل

الكتاب من تأليف جراح تجميل و لكنه انسان مرهف الحس
كان يرفض احيانا ان يجري عمليات التجميل لاشخاص يعانون من الحزن
و فقدان الثقة و كان يساعدهم علي اجتياز ازماتهم
من خلال هذه الافكار التي يعرضها في هذا الكتاب


أنا عن نفسي أعتقد أنه كتاب جدير بالتدريس في مناهج التعليم
و أزعم أنه يمكن أن يغير حياة أي شخص يقرأه بتمعن و ينفذ ما فيه
و الجميل فيه أنه كتاب روحاني أيضا و يتناغم تماما مع روح الدين
لا اريد أن أتكلم كثيرا
و لكن أرجو أن يعجبكم و يضيف اليكم شيئا جميلا

سوف أقوم بنشر تلخيص للكتاب مع الترجمة العربية

يساهم في الترجمة : محمد جمال محب

اليكم الفصل الاول

و سوف اوافيكم ببقية الفصول في حالة ان اعجبكم الكتاب ان شاء الله
أنتظر تعليقاتكم و أفكاركم عن علاقة الافكار في هذا الكتاب
و أصلها في ديننا الحنيف
و في القر آن الكريم أعظم الكتب جميعا
و أصل كل الافكار البناءة التي تهدف الي اسعاد البشر

__________________________________________________ ____

الفهرس
__________________________________________________ ____

ص 1
الكتاب الاول في مجال التنمية البشرية
المشاركة : 1

ص 1
الفصل الأول الصورة الذاتية

المشاركة : 1


ص 3
الفصل الثاني استكشف آلية النجاح بداخلك


ص 4
الفصل الثالث الخيال


أفكار الفصل الثالث


ص 5
الفصل الرابع كيف تصحو من تأثيرالتنويم المغناطيسي لمعتقداتك الخاطئة


ص 6
أفكار الفصل الرابع



ص 8
الفصل الخامس قوة التفكير المنطقي
المشاركة : 142

ص 8
أفكار الفصل الخامس



ص 9
مقدمة للفصل السادس تعريف كلمة الإسلام



ص 9
الفصل السادس استرخ و دع ألية النجاح تعمل من أجلك
الإنتصار عن طريق الإستسلام



ص 10
أفكار الفصل السادس


ص 11
الفصل السابع يمكنك أن تنمي عادة السعادة



ص 12
الفصل الثامن مكونات الشخصية "الناجحة"



ص 13
أفكار الفصل الثامن



ص 13
الفصل التاسع آلية الفشل كيف تستفيد منها بدلا من ان تتحول ضدك

اليأس و الإحباط Frustration



ص 14
الغضب و النزعة العدوانية غير المستغلة A gression

انعدام الثقة في النفس Insecurity

الوحدة و العزلة L oneliness



ص 15
الشك و التردد Uncertainty

التبرم و الكراهية R esentment


ص16
الخواء النفسي Emptiness



ص 17
الفصل العاشر
كيفية إزالة آثار الجراح العاطفية
كيف تجري لنفسك عملية تجميل نفسية


ص 18
الفصل الحادي عشر
كيف تعبر عن نفسك بإنطلاق و تحرر شخصيتك الحقيقية


ص 20
الفصل الثاني عشر
تعلم تصنيع المهدئات بنفسك حتى تحتفظ بمزاج هادئ


ص 21

الفصل الثالث عشر
كيف تصنع من الأزمة فرصة لإطلاق قدرات الإبداع لديك


ص 22

الفصل الرابع عشر
كيف تستحضر احساس النجاح
كيف يقوم المخ بتسجيل خبرات النجاح و الفشل
القلق المدمر و القلق المفيد

ص 23
الفصل الخامس عشر

أضف سنوات من العمر لحياتك و اضف حياة لسنوات عمرك


العلم يبحث عن اكسير الحياة

اخلق بداخلك حاجة للمزيد من الحياة
الموضوع الأصلي: علم التحكم النفسي || الكاتب: أحلام الدنيا || المصدر: همسة حب

همسة حب

العاب ، صور، شعر ، خواطر، برامج ، سيارات ، هاكات ، همسة حب





ugl hgjp;l hgktsd



 
 توقيع : أحلام الدنيا


اللهم طوق أرواحنا بالراحة
التي تعكس نقائها ( على ملامحنا ..~

المرآم


مواضيع : أحلام الدنيا



رد مع اقتباس
قديم 11-28-2014   #2
أحلام الدنيا
نائب المراقب العام


الصورة الرمزية أحلام الدنيا
أحلام الدنيا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : 07-30-2016 (02:40 PM)
 المشاركات : 30,862 [ + ]
 التقييم :  159
 الدولهـ
tunis
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
كنت كمآآ آنــآآ
وأعود كمآ
كنت..
المرام
حكآيه لم تروى بعد

♥ لَــستُ بشــــاعرة لـَـكني أهِـــز المشــاعر

لوني المفضل : Darkmagenta
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 54
Likes (تلقى): 82
Dislikes (أرسل): 43
Dislikes (تلقى): 9
افتراضي رد: علم التحكم النفسي



علم التحكم النفسي


الفصل الأول


الصورة الذاتية


الصورة الذاتية هي تصورك الداخلي لـ "أي شخص تكون". و هي تبني من معتقداتنا الخاصة بشأن أنفسنا. و لكن معظم هذه الاعتقادات تكونت عن غير وعي من خلال تجاربنا السابقة، و نجاحاتنا و فشلنا، و المواقف التي تعرضنا فيها للإذلال، و انتصاراتنا، و الطريقة التي عاملنا بها الآخرون، خاصة في فترة الطفولة.
تصبح هذه الصورة المفتاح الذهبي لعيش حياة أفضل بسبب اكتشافين مهمين:

كل أفعالك، و مشاعرك، و تصرفاتك، و حتى قدراتك دائماً تتسق مع الصورة الذاتية. باختصار، أنت تتصرف مثل الشخص الذي تعتقد أنك تكونه، و لا يمكنك – حرفياً - التصرف على أي أساس آخر، بالرغم من كل جهودك الواعية أو قوة إرادتك. الشخص الذي يرى نفسه كـ "شخصية فاشلة" سيجد طريقة ما ليفشل بها، بالرغم من كل نواياه الحسنة، أو قوة إرادته، و حتى لو تم إلقاء الفرصة بين يديه حرفياً.

لايوجد شخص أصغر أو أكبر سناً من أن يغير صورته الذاتية، ولا يفوت الوقت أبدا لكي نبدأ حياة جديدة. ما أن يتم تعديل مفهومك عن نفسك تتغير كل الأشياء حسب المفهوم الجديد بكل سهولة و بدون إجهاد.

الصورة الذاتية – السر الحقيقي للسعادة


لتعيش سعيدا حقاً يجب أن تكون مقبولاً من نفسك. يجب أن يكون لديك احترام تام لذاتك.

يجب أن تكون لديك شخصية لا تخجل أن تكونها، و يمكنك التعبير عنها في صورة خلاقة، بدلاً من تخبئتها أو تغطيتها.

يجب أن تكون لديك شخصية تتوافق مع الواقع لكي تتمكن من العمل بفعالية في عالم حقيقي.

يجب أن تعرف نفسك –بما في ذلك نقاط قوتك و ضعفك و أن تكون صادقاً مع نفسك فيما تعلق بكلاهما.

صورتك النفسية يجب أن تكون تصور تقريبي منطقي "لشخصيتك الحقيقية"، لا أكثر ولا أقل.

عندما تكون هذه الصورة سليمة و آمنة، ستحس بشعور جيد. و عندما تكون مهددة، ستشعر بالقلق وزعزعة الثقة

و عندما تكون صورتك عن نفسك انك انسان قادر و ذو كفاءة و تكون صورة يمكنك أن تفخر بها بكل جوانبها ، ستشعر بالثقة في النفس. و ستشعر بالحرية لتتصرف على طبيعتك و تعبر عن نفسك. و ستعمل بأقصى قدراتك.

عندما تكون خجلاً من هذه الصورة، ستحاول أن تخبئها بدلاً من التعبير عنها. سيتم حجب التفكير الخلاق. و ستصبح عدائياً و من الصعب التعامل معك.

ما يريده كل منا في أعماقه هو المزيد من الحياة. و تعتبر السعادة، و النجاح، و راحة البال في أساسها المزيد من الحياة. عندما نختبر مشاعر غامرة من السعادة، و الثقة في النفس، و النجاح، سنستمتع أكثر بالحياة.

لكن عندما نكبح قدراتنا، و نحبط مواهبنا المهداة من الخالق، و نسمح لأنفسنا بأن نعاني من القلق، و الخوف، و تحقير انفسنا و كراهيتها، فنحن – حرفياً – نخنق قوة الحياة المتوفرة لنا و ندير ظهورنا إلى الهبة التي أعطانا إياها الخالق. لدرجة أننا ننكر هدية الحياة، و نعتنق الموت.
بداخل كل منا يوجد "غريزة الحياة"، و هي دائماً ما تعمل في اتجاه الصحة، و السعادة، و كل هذا يعطي المزيد من الاستمتاع بالحياة للفرد. تعمل "غريزة الحياة" لأجلك من خلال ما أسميه جهاز الإبداع الآلي ، المخلوق بداخل كل إنسان و الذي يعمل— اذا استخدم بطريقة صحيحة-- ك"جهاز آلي لتحقيق النجاح".

نظرة علمية جديدة بداخل "العقل الباطن"

قدم لنا علم "التحكم" الجديد إثبات مقنع أن ما يسمى "العقل الباطن" ليس "عقلاً" على الإطلاق، و لكنه جهاز آلي مساعد ويتكون من المخ و الجهاز العصبي، ومهمته ان ينتظر الامر لتحقيق هدف محدد من العقل الواعي. المفهوم الأحدث هو أن الإنسان لا يملك "عقلين"، و لكنه يملك عقل واعي يتحكم في" آلة أوتوماتيكية وظيفتها انجاز الأهداف. هذه الآلة تعمل بصورة مشابهة جداً لطريقة عمل أجهزة التحكم الالكترونية بالنظر إلى المبادئ الأساسية، و لكنها أكثر روعة و تعقيداً من أي عقل الكتروني أو قذيفة موجهة تصورها الإنسان.

آلية الإبداع في داخلك غير شخصية. ستعمل تلقائياً و بدون تدخل منك لتحقيق أهداف النجاح و السعادة، أو حتي التعاسة و الفشل، حسب ما تغذيها به من صور ذهنية و افكار ايجابية او سلبية

الأهداف التي تسعى آلية الإبداع الخاصة بنا لتحقيقها تتسلمها و تصلها في صورة تخيلات ذهنية، أو صور ذهنية، و الصورة الأساسية هي الصورة الذاتية.

الموضوع ببساطة هو ان توجيه هذه الاليه يكون عن طريق رسم صور ذهنية واضحة و أن تمارس في عقلك التجارب التي تريد ان تنفذها علي أرض الواقع ، و أن تعيش الصورة التي تريدها لمستقبلك عن طريق " التصور الذهني" و " التصرف كمان لو كانت الصورة هي واقعا ملموساْ".

يجب أن تتمرن على وتمارس التخيل، و التصور الذهني الخلاق، و من ثم "تقرر" مقاطعة أنماط التصرف و أنماط التفكير القديمة، و التصرف بأسلوب جديد و مختلف كل صباح، بدلاً من الاستمرار في "طريقتك المعتادة"، بدون أن تفكر أو تقرر

اخوتي و اخواتي الفضلاء الاعزاء
ما رأيكم في أفكار الفصل الاول :

العقل الباطن هو جهاز آلي لا تحكم مباشر لنا فيه فهو يعمل تلقائيا (بقدرة الله)
و هو جهاز خلاق مبدع و قادر علي تنفيذ أي مهمة

المهمة قد تكون تحقيق النجاح أو الفشل حسب ما تغذيه من أفكار ايجابية أو سلبية و صورتك الذاتية و فكرتك عن نفسك هي الاساس


ما تركز تفكيرك عليه و تراه في ذهنك سوف يتحقق فعليا

في ضوء هذه النقاط :

قوله تعالي : "وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى"
قوله تعالى: "وما تشاؤن إلا أن يشاء الله رب العالمين.

قوله تعالى : "ونفس وما سواها فألهمها فجورها وتقواها قد افلح من زكاها وقد خاب من دساها"

الحديث القدسي : " أنا عند ظن عبدي بي ، إن ظن خيرا فله وإن ظن شرا فله"


 
 توقيع : أحلام الدنيا


اللهم طوق أرواحنا بالراحة
التي تعكس نقائها ( على ملامحنا ..~

المرآم


مواضيع : أحلام الدنيا



رد مع اقتباس
قديم 11-28-2014   #3
أحلام الدنيا
نائب المراقب العام


الصورة الرمزية أحلام الدنيا
أحلام الدنيا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : 07-30-2016 (02:40 PM)
 المشاركات : 30,862 [ + ]
 التقييم :  159
 الدولهـ
tunis
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
كنت كمآآ آنــآآ
وأعود كمآ
كنت..
المرام
حكآيه لم تروى بعد

♥ لَــستُ بشــــاعرة لـَـكني أهِـــز المشــاعر

لوني المفضل : Darkmagenta
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 54
Likes (تلقى): 82
Dislikes (أرسل): 43
Dislikes (تلقى): 9
افتراضي رد: علم التحكم النفسي



الفصل الثاني



استكشف آلية النجاح بداخلك

غريزة النجاح


وضع الخالق بداخل كل كائن حي نظام توجيه مدمج أو جهازمساعد وظيفته تحديد و الوصول لهدف معين غايته "العيش والبقاء " و هو ببساطة ما نسميه غريزة البقاء للكائن بذاته وللنوع ككل.
ونحن غالبا مانتجاهل حقيقة أن الانسان ايضا لديه غريزة أكثر روعة من ذلك بكثير وأكثر تعقيدا من أي غريزة في أي حيوان.
آلية النجاح التي صممها الخالق و أودعه ابداخل الانسان هي أيضا أوسع نطاقا من غريزة اي كائن اخر. فبالإضافة إلى تجنب أو التغلب على الخطر ، وغريزة الجنس التي تساعد على ابقاء النوع على قيد الحياة ،فان آلية النجاح لدي الانسان يمكن أن تساعده أيضا في الوصول الى حل للمشاكل ، والابتكار والاختراع ، وكتابة الشعر ، وإدارة الأعمال التجارية ، وبيع السلع ، واستكشاف آفاق جديدة للعلوم ، وتحقيق المزيد من راحة البال ، و تنمية الشخصية ، أو تحقيق النجاح في أي نشاط آخر مرتبط ارتباطا وثيقا بحياته أو يجعل حياته أفضل و أغنى.
ومن ناحية أخرى فالانسان لديه ما لا يملكه الحيوان :ألا وهو الخيال الإبداعي. فالانسان دوناً عن سائرالمخلوقات هو أكثر من مجرد مخلوق بل هو أيضاً خالق (بمعني الابداع و ليس الخلق من العدم). فعن طريق خياله يمكنه أن يتصور ويرسم مجموعة من الأهداف. و بهذا فان الانسان يمتاز عن الحيوان بقدرته علي التحكم و توجيه آلية النجاح لديه و ذلك لانه يختار بل و يخلق أهدافه بنفسه من خلال استخدام الخيال ، أو القدرة على التصور.

"من لديه الخيال ( الرؤية) يحكم العالم " : نابليون

القدرة علي التخيل هي المنشأ الأصلي لكل الأنشطة البشرية ، والمصدر الرئيسي لتطور البشرية...فاذا اختفت هذه القدرة ،فسوف تتدني حالة الانسان ليصل الى منزلة البهائم

كيف تعمل آلية النجاح

"أنت" لست آلة. لكن الاكتشافات الجديدة في علم التحكم الآلي كلها تشير إلى نتيجة مفادها أن الدماغ والجهاز العصبي تشكل آلية تحت تصرفك تشبه في أدائها كثيرا الحاسب الالكتروني و أ جهزة رصد واصابة الاهداف.
ونظام التحكم هذا ذاتي التوجيه مصمم بحيث يقوم "بتوجيه" ذاته تلقائيا في طريقه إلى هدف ما ، أوحل مشكلة ما ، أوالإجابة علي سؤال ما. و من أجل تحقيق هذه النتيجة فيتحتم أولا تحديد الهدف المراد تحقيقه
كما في حالة أنظمة الصواريخ المضادة ينبغي أولا تحديد الهدف المراد إصابته ويجب أن يكون هناك نوعا من نظام الدفع الذي يدفع بالقذيفة الي الأمام في الاتجاه العام لهذا الهدف.
ويجب أن تكون مزودة بأجهزة تحسس و رصد (الرادار والسونار ،والتعقب بالحرارة ، الخ) التي تجمع المعلومات عن الهدف. وهذه "الحواس" تعمل علي ابقاء الجهاز على علم عندما يكون على المسار الصحيح (ردود فعل إيجابية) ، وعندما يحدث خطأ في المسار يتم الابلاغ عنه في صورة تغذية مرتدة سلبية (معلومات تفيد بان هناك خطأ ما) والجهاز لا يغير مساره عند ردود الفعل الإيجابية ويبقي فقط على ما هو عليه القيام به, ولكنه يستجيب لردود الفعل السلبية و يقوم بتصحيح مساره فوراً
فمثلا عندما يحدث انحراف الي اليمين يتم ابلاغ الجهازأنه قد "انحرف عن المسار يميناً" وتقوم آلية التصحيح تلقائيا بتحريك الدفة إلى اليسارفاذا حدث انحراف حاد الي اليسار ، سوف يقود الجهاز مرة أخرى إلى اليمين. أيضا كما هو الحال مع الطوربيد فانه فقط يتوجه الي الامام ، مع تصحيح مساره بشكل مستمرمن خلال سلسلة من التعرجات كأنه "يتلمس" طريقه الى الهدف.
كذلك تماما هو الحال في آلية النجاح لديك فعند القيام بأي عمل إبداعي ،يجب أن تبدأ بوضع الهدف النهائي في الاعتبار ، وأن تعلم بوضوح تام ما الذي تسعي لتحقيقه ، قد يكون "الهدف" هوالتوصل لاجابات عن أسئلة غير واضحة بعد. فان كنت جادا حقا و كانت رغبتك شديدة في الوصول لنتيجة واستجمعت همتك و بدأت في التفكير بشكل مكثف حول جميع زوايا المشكلة ، ففي هذه اللحظة يبدأ جهاز الإبداع في العمل تلقائياً ، و يبدأ محرك البحث الداخلي في مسح وفحص جميع المعلومات المخزنة المتعلقة بالموضوع من قريب أو بعيد، و "يلتمس" طريقه للوصول الي جوابا شافيا. انه يختار فكرة هنا ، و حقيقة هناك ، وسلسلة من التجارب السابقة ، ويصل بينهم أو "يربط بين بعضهم البعض" و يملأ الفراغات حتي يقوم بتكوين موضوعا متكاملا شاملا أواستكمال معادلة ما، أو حل مشكلة ما. كل هذا يحدث في عقلك الباطن دون أن تشعر به ولكنك عندما تتسلم النتيجة تكون في صورة لحظة من الالهام المفاجئ عندها تصرخ و تقول "وجدتها" أي وجدت الجواب لما كنت تبحث عنه.

إحفظ المبادئ الأساسية التالية التي تعمل بموجبها آلية النجاح

1. آلية النجاح الداخلية لديك لا تعمل بدون هدف محدد
أو التسليم بوجود الهدف و امكانية الوصول اليه بشكل فعلي أوافتراضي. وهي تعمل إما عن طريق :

* توجيهك للوصول الي هدف معلوم و موجود بالفعل أو
* البحث عن واستكتشاف هدف غير معلوم و لكنه متاح.
2. كل ما عليك التفكير فيه بشكل واعي هو النتائج و الأهداف النهائية و لاينبغي الشعور بالإحباط لأن "الوسائل" قد لا تكون متاحة أوواضحة.مبدئياً.فان وظيفة آلية النجاح لديك هي البحث تلقائيأ و توفيرالوسائل التي تمكنك من الوصول الي النتائج. فقط إشغل نفسك بالنتيجة النهائية ، و سوف يقوم جهازك الآلي بتوفيرالوسائل.
3. لا تخافوا من الوقوع في الخطأ ، أو من فشل مؤقت. جميع أنظمة التحكم الصاروخية تجد سبيلها الي الهدف من خلال ردود الفعل السلبية ،فهي تنطلق الي الأمام في نفس الوقت الذي تقوم فيه بتصحيح مسارها فورحدوث الخطأ و بشكل مستمر.
4. إكتساب أي نوع من المهارات و أي تعلم من أي نوع يتحقق عن طريق التجربة والخطأ وتصحيح الخطأ ذهنياً في اتجاه النتيجة المراد تحقيقها حتى نتوصل الي الحركة الصحيحة أوالأداءالمطلوب. بعد ذلك ضمان استمرارالنجاح لا يتم الا بأن نقوم بنسيان أخطاء الماضي ، وتذكر الاستجابة الناجحة و تسجيلها في الذاكرة حتي يتم استدعائها و تكرارها
5. يجب أن تتعلم أن تثق تمام الثقة أن آلية النجاح لديك قادرة علي أداء عملها و ألا ينتابك شك أو قلق بشأن النتيجة
و لا ينبغي أن تجهد عقلك الواعي بالتفكير و بذلك تشل عقلك الباطن عن العمل بحرية لأن آلية الإبداع الخاصة بك تعمل دون مستوى الوعي و بشكل تلقائي و تحتاج الي حالة من الثقة التامة و استرخاء العقل الواعي و تسليمه المهمة للعقل الباطن
وعلاوة على ذلك ،أحياناً لا يكون هناك مجال للتفكير الواعي مطلقا لان الحاجة للتصرف بسرعة وفق احتياجات اللحظة الحالية يتطلب الثقة الكاملة و عدم التردد و التصرف بسرعة مع التسليم بأن القدرات التي نحتاجها ستظهر اوتوماتيكيا دون تفكير بل إن التفكير قد يؤدي الي نتائج غير مرغوب فيها و يعرقل الأداء. ( مثال علي ذلك عازف البيانو و لاعب البنج بونج و الاكروبات أو عندما تتصرف بسرعة في موقف خطير مثل تفادي حادث سيارة أو ما شابه)
يقول أميرسون : " تحرك أولاً و سوف تواتيك الشجاعة لاحقا"

تدريب عملي






جدد صورتك الذاتية داخل عقلك

لا يمكن للشخص التعيس الفاشل أن يحصل لنفسه علي صورة ذاتية جديدة كشخص ناجح فقط بشكل إرادي أوبقرار واعي فحسب.
يجب أن يكون هناك بعض الأسباب ، بعض المبررات أن صورته القديمة كإنسان فاشل هي صورة خاطئة و أن الصورة الجديدة هي الانسب. لا يمكنك فقط أن تتخيل نفسك في صورة ذاتية جديدة ، إلا إذا كانت مبنية على أساس من الحقيقة.( لا يغير الله ما بقوم ) وقد أظهرت التجربة أن الإنسان لايتغير إلا عندما يتكون لديه بشكل أو بآخر شعورأنه يدرك أو "يري" نفسه علي حقيقتها.
(هذا يبرر لماذا الانخراط في العمل الخيري أوالتوبة أوأداء العمرة أو أي عمل يرفع من تقديرك لنفسك يغير في سلوكك بشكل عميق)
الحقيقة في هذا الفصل يمكن أن تحررك من صورة ذاتية قديمة مهلهلة مكذوبة ، و الحقيقة هي أن الخالق قد أنشأ كل إنسان "هندسيا للنجاح" ووضع بين يديه القدرة علي الاتصال بسلطان أكبر من نفسه. وهذا يعني أنك أنت شخصيا "تملك هذه القدرة بالفعل".



اخوتي و اخواتي الاعزاء


هيا نناقش بعض أفكار الفصل الثاني من وجهة النظر الدينية :


آلية النجاح الداخلية لديك لا تعمل بدون هدف محدد


العقل الباطن يعمل بصورة اآلية بقدرة الله و تهيئته

العقل الباطن قادر علي إنجاز مهام صعبة و خارقة

كل ما هو مطلوب هو تحديد الهدف و التركيز فيه و شدة الرغبة في تحقيقه


بعد اداء كل ما عليك من تفكير و تحديد الهدف تأتي مرحلة الثقة المطلقة و التسليم الكامل. شدة القلق و إجهاد العقل الواعي يعرقل عمل العقل الباطن


كل تجربة ذات قيمة في الحياة تبني علي أساس التجربة و الخطأ

و ما دامت تدب فيك الحياة فلا بأس من تصحيح المسار

الخطأ لا يعني نتوقف تماما و لكن مع إستمرار الحركة للأمام نقوم بتعديل الدفة

مرات و مرات و مرات حتي نصل للاداء المطلوب


نسيان الاخطاء شرط أساسي لكي نتعلم الصواب ونخزنه في الذاكرة للاستدعاء لاحقاً

و الا أصبح الخطأ هو الهدف الموجود في الذاكرة

فلا هناك أي داع منطقي للبكاء علي ما مضي بعد تعلم الدرس و تصحيحه


في ضوء هذه النقاط :


الحديث الشريف ( إنما الأعمال بالنيّات ، وإنما لكل امريء مانوى ..)



*قوله تعالى في الحديث القدسي : ولا يزال عبدي يتقرَّب إليَّ حتى أحبه، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به، ويده التي يبطش بها، ورجله التي يمشي بها. .."

* المثل العامي : العبد في التفكير و الرب في التدبير

و طبعا نقطة التوكل علي الله حق التوكل "اعقلها و توكل "

*و في الحديث الشريف :" لو أنكم توكلتم على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصاً و تروح بطاناً " رواه أحمد و الترمذي


*قول الله تبارك و تعالى:{ إنما التوبة على الله للذين يعملون السوء بجهالة ثم يتوبون من قريب }


و طبعاً فكرة التوبة و اللاستغفار من الذنب كما علمنا ربنا

في قوله تعالى : { ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به } ( البقرة : 286 )

*وقوله سبحانه : { وليس عليكم جناح فيما أخطأتم به ولكن ما تعمدت قلوبكم وكان الله غفورا رحيما } ( الأحزاب : 5 )


 
 توقيع : أحلام الدنيا


اللهم طوق أرواحنا بالراحة
التي تعكس نقائها ( على ملامحنا ..~

المرآم


مواضيع : أحلام الدنيا



رد مع اقتباس
قديم 11-28-2014   #4
البرنسيسة
مراقبة منتديات التسلية والترفيه



الصورة الرمزية البرنسيسة
البرنسيسة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 611
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 04-19-2016 (12:50 PM)
 المشاركات : 17,308 [ + ]
 التقييم :  90
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
لا اله الا انت سبحانك

اني كنت من الظالمين
لوني المفضل : Black
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 33
Likes (تلقى): 47
Dislikes (أرسل): 2
Dislikes (تلقى): 7
افتراضي رد: علم التحكم النفسي



يعطيكي العافيه

موضوع رائع ارجو الاهتمام به وممتع بنفس الوقت

تقييم +تثبيت


 
 توقيع : البرنسيسة






اللهـــــــم اني وليتك امريـــــــــــ
فأعوذ بك من سوء حظــــــــــــــي
وضيــــــــــق صدري ومن فراغ
صبري وذنب يحبس فرحتـــــــي


رد مع اقتباس
قديم 11-28-2014   #5
أحلام الدنيا
نائب المراقب العام


الصورة الرمزية أحلام الدنيا
أحلام الدنيا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : 07-30-2016 (02:40 PM)
 المشاركات : 30,862 [ + ]
 التقييم :  159
 الدولهـ
tunis
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
كنت كمآآ آنــآآ
وأعود كمآ
كنت..
المرام
حكآيه لم تروى بعد

♥ لَــستُ بشــــاعرة لـَـكني أهِـــز المشــاعر

لوني المفضل : Darkmagenta
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 54
Likes (تلقى): 82
Dislikes (أرسل): 43
Dislikes (تلقى): 9
افتراضي رد: علم التحكم النفسي



برنسيسة
شكرا إلك على روعة حضورك و عذب كلماتك
كون دوما بالقرب
مودّتي و احترامي لسموك
باقات الورد لعبير ردّك


 
 توقيع : أحلام الدنيا


اللهم طوق أرواحنا بالراحة
التي تعكس نقائها ( على ملامحنا ..~

المرآم


مواضيع : أحلام الدنيا



رد مع اقتباس
قديم 11-28-2014   #6
أحلام الدنيا
نائب المراقب العام


الصورة الرمزية أحلام الدنيا
أحلام الدنيا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : 07-30-2016 (02:40 PM)
 المشاركات : 30,862 [ + ]
 التقييم :  159
 الدولهـ
tunis
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
كنت كمآآ آنــآآ
وأعود كمآ
كنت..
المرام
حكآيه لم تروى بعد

♥ لَــستُ بشــــاعرة لـَـكني أهِـــز المشــاعر

لوني المفضل : Darkmagenta
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 54
Likes (تلقى): 82
Dislikes (أرسل): 43
Dislikes (تلقى): 9
افتراضي رد: علم التحكم النفسي



الفصل الثالث


مقدمة لابد منها قبل الترجمة



نحن نعيش في عالمين في نفس الوقت : العالم الخارجي

و ما يحدث فيه و العالم الداخلي من المعاني التي تكونها بنفسك عما يحدث و الواقع الذي

تعيش فيه تخلقه أنت بنفسك. العالم الخارجي و أحداثه أكبر و أكثر تعقيداً من أستيعابه

بالكامل بواسطة العقل الواعي المحدود. و ما يحدث أن عقلك يقوم بعمليات إختزال

للعالم الخارجي طوال الوقت من خلال تجاهل لأشياء كثيرة و تعميم الحكم علي أشياء

كثيرة و تعديل لمعاني أشياء كثيرة ثم يقوم بوضع هذا الإختصار في صيغة معاني و أفكار

و معتقدات تميل إلي الثبات و تمثل وسيلة سهلة لكي نتعامل مع كل ما يحدث يومياً

مثال علي التعميم مثلاً أنك لا تقف كل مرة أمام كل باب جديد لتفكر كيف تفتحه و لكنك

تعمم عليه من خبراتك السابقه و تمتد يدك الي المقبض بدون شك أن هذه هي الطريقة

لفتحه. و هكذا فإن العالم حولنا هو المدينة و المعاني الداخلية هي الخريطة التي تعتبر

تمثيلاً مشابها لتفاصيل المدينة و لكنها ليست هي حقيقة المدينة بذاتها.



فالخريطة الي

حد كبير تعتبر تشويها و تعميما و تبسيطاً مخلاً للعالم الفعلي.و هكذا فمن المفيد مبدئياً

أن تفهم هذه الحقيقة المهمة : الأفكارو المعتقدات و المعاني بداخلك هي الواقع الذي

بنيته أنت لنفسك بنفسك أي هي الخريطة التي كنت تهتدي بها كل حياتك

ولكنها لا تمثل بالضرورة الحقيقة أو العالم الخارجي تمثيلاً حقيقياً. بمعني آخر أكثر




بساطة .. أنت مخطئ في ما تفكر به أغلب الوقت لأنك تفتقد إلي تفاصيل غير محدودة

العدد و في النهاية يظل واقعك هو مجرد تمثيل و لا يمكن لك أن تحيط بالحقيقة.

الفصل الثالث



الخيالأول مفاتيح النجاح



مشاعرك الداخلية و تعاملك مع الواقع حولك يتحدد بواسطة و يدور حول ما تتخيل أنه

الحقيقة عن نفسك و عن ما يحدث حولك. و جهازك العصبي لا يميز بين تجربة حقيقية

تحدث في العالم الخارجي و بين تجربة داخلية من صنع خيالك و توهم نفسك أنها

الحقيقة. (مثلاً إذا إرتدي أحد قناع غوريلا لإخافتك تكون إستجابة جهازك العصبي واحدة

كما لو رأيت غوريلا حقيقية و هي أنك ستصرخ كطفلة صغيرة و تجري مفزوعاً) فجهازك

العصبي يستجيب بما يناسب ما تظنه أنه الحقيقة من خلال صور تنطبع في العقل.

(صورة الغوريللا و ليس الغوريللا نفسها) و ليس لما هو كائن فعلا.

و هذا هو المفتاح الحقيقي لفهم أنك تستجيب لصورتك عن نفسك و عن الآخرين من

حولك و تتصرف و كأن هذه الصور هي الحقيقة فعلاً و ليس مجرد تمثيل ذهني. ( مثال

آخر إذا تأخرت زوجتك عن العودة الي البيت فلأي شئ تستجيب؟ للصورة التي

في ذهنك طبعاً. هل هي صورة لها مع عشيقها مثلا أو صورتها في حادث سيارة؟

علي هذا سيترتب إستقبالك لها عندما تعود و هل ستصفعها علي وجهها

أو تأخذها في أحضانك...و لن تستجيب لحقيقة ما حدث مهما قالت هي)

و يترتب علي هذا أنه إ ذا كانت تلك الأفكار و الصور الداخلية عن انفسنا و عن الآخرين

مشوهة أو غير واقعية فإن تصرفاتنا و ردود أفعالنا ستكون بالتالي غير مناسبة.

هذا الفهم بأن تصرفاتنا تترتب علي تصوراتنا و أفكارنا يعطينا الدفعة التي كان

علم النفس يبحث عنها طويلا في مجال تغيير الشخصية

فالمطلوب إذاً ليس تغيير تصرفاتنا و إنما تغيير الصور الداخلية. فعليك إذاً الإعتماد

علي الخيال لرسم صور لنفسك و أنت تتصرف بطريقة ما فستكون بالنسبة

لجهازك العصبي كالتجربة الفعلية تماما و هذا ما يستخدمه مدربي الرياضيين العالميين

التدريب الذهني من أجل الوصول إلي الأتقان في الأداء. و تخيل الأداء المثالي

بكل تفاصيله قبل الإقدام علي التمرين الفعلي. هذه القدرة الخلاقة الآلية تعمل بطريقة

ثابتة و هي السعي وراء الهدف المقدم لها. فلا يمكن أن تحقق شئ أنت لا تراه بوضوح

فإن كان واضحاً فسوف تنطلق إليه وتتولي مهمة إنجازه بشكل أفضل عما لو كنت

أرهقت عقلك الواعي و قوة الإرادة لإتمامه. فبدلا من الجهد الزائد و التوتر فقط

إشغل ذهنك بالصورة الإيجابية و النتيجة النهائية و قدرة الابداع الآلية سوف تتولي

زمام الأموروتجبرك بشكل تلقائي علي التفكير الإيجابي و التصرف تلقائياً

بشكل إيجابي و بدون جهد تجاه تنفيذ المهمة عملياً.

و هي أيضاً نفس الطريقة المتبعة لتحسين صورتك الذاتية و تطوير شخصيتك

و كل ما عليك هو رسم ملامح صورة الإنسان الذي تود ان تكون و تتخيل نفسك في هذا

الدور الجديد. و الهدف من سيكولوجية الصورة الذاتية ليس خلق ذات وهمية لسوبرمان

أو شخصية متعالية مغرورة فمثل هذه الصورة هي أيضا غير مناسبة و غير واقعية مثلها

مثل الصورة العكسية التي تشعر بالنقص.

بل الهدف هو أن تعرف نفسك علي حقيقتها و ترسم صورتها في ذهنك كأقرب

ما يكون لحقيقتها. لانه من الثابت لدي الأخصائيين النفسيين أن معظمنا يقلل من قدر

نفسه و لا يعطي نفسه ما يستحق و يغبن نفسه.

هل تريد أن تعرف حقيقة نفسك الآن ؟ هل تريد أن تضع تقييماً دقيقاً لقدراتك؟

هنا لا يسع علم النفس إلا أن يلتفت إلي الدين. الكتب السماوية تخبرنا أن الله كرم

الانسان و أسجد الملائكة له و استخلفه في الأرض و نفخ فيه من روحه ...

روح الله فيك أنت ...روح الخالق الحكيم العليم الجبار الودود. فإن كنت حقا تؤمن بهذا

فهل تستنتج شيئاً من ذلك؟ الخالق الجبار لن يخلق منتجاً ردئ الجودة كما لا يمكن

لرسام محترف أن يرسم لوحة وضيعة. و هو لن يصمم منتجاً فاشلاً كما لا يمكن

لصاحب مصنع سيارات أن يتعمد تصميم محركاً معيوباً بطريقة تؤدي الي تعطله.

علماء الدين يقولون أن الغرض الحقيقي من وراء خلق الإنسان هو عبادة الله و تمجيده.

أما الفلسفة الإنسانية فتقول أن هدف الأنسان من الوجود هو التعبير الخلاق عن نفسه

بشكل كامل. و في الواقع أننا إذا أدركنا أن الإله هو خالق ودود يحب عباده

و أننا كلنا عيال الله و هو أقرب إلينا وأرحم بنا من الأم الشفيق أو الأب الحنون بأولاده,

فالامر يتضح أن كل من وجهتي النظر صحيحتين فما الذي يمكن للإنسان أن يفعله

لكي يعبد الله العبادة الحقة و يمجده حق تمجيده و يكون الخليفة له بحق

و ما الذي يرضيه عنا ؟ إنه نفس الشئ الذي يجلب المجد و الرضا و الفخر لأي أب من

الآباء نحو أبنائه ألا وهو أن يري أبناءه صالحين ناجحين

ويعبرون عن كامل قدراتهم ومواهبهم.

لا أتخيل أبداً أنه من تمجيد الله أن نهيم علي وجوهنا مطأطئي الرؤس تعساء

فاشلون ولا نجرؤ علي رفع رؤوسنا عالياً من الخزي.

فإذا كانت صورتك عن نفسك أنك أنسان نكرة مهزوم يملؤه الخوف عليك أن تتخلص من

هذه الصورة فوراً فهي باطل و الباطل زاهق و أن ترفع رأسك عالياً فإن الله لا ينظر الا

إلي نفوسنا علي حقيقتها ألا وهي أننا رجالاً و نساءاً تتجلي فينا عظمة خلقه

و عظيم صنعه. وهو يرانا مطمئنين واثقين مستبشرين. و لا يحب أن يرانا كضحية مثيرة

للشفقة لفشلنا في الحياة و إنما يرانا صناعاً للحياة نتقن فن الحياة ولا نرتضي مكانة

اليد السفلي و إنما اليد العليا و الإحسان للآخرين مؤثرين علي أنفسنا

و لا تملؤنا الأنانية و إنما الحب و التفاؤل و الرغبة في خدمة الآخرين.

أنظر إلي نفسك الحقيقية فسوف تراها بمجرد أن تؤمن بوجودها.

علينا الإيمان بإمكانية التغيير و النفوس الحقيقية التي تتشكل

و في طريقها للخروج للنور.

هذا الشعور بإنعدام القيمة و الفشل لابد أن يذهب بلا ر جعة

فهو زيف و نحن لا نؤمن بشئ زائف
.


تدريب عملي

إجلس في مكان هادئ لمدة نصف ساعة يومياً. إسترخ تماماً في وضع مريح. أغمض عينيك و إبدأ في تدريب علي تخيل صورتك الجديدة.
ستحصل علي نتائج أفضل لو تخيلت نفسك أمام شاشة سينما تتحرك عليها صورتك المهم أن تكون ان تكون هذه الصور مفصلة قدر الإمكان و تضاهي التجربة الواقعية بقدر ما تستطيع. فإذا كانت الصورة جلية بالشكل الكافي فكأنك قد مررت فعلا بهذه التجربة. لمدة 30 دقيقة تخيل و عايش مشاعرك كما لو فعلا أصبحت الشخص الذي تريد أن تكون.



 
 توقيع : أحلام الدنيا


اللهم طوق أرواحنا بالراحة
التي تعكس نقائها ( على ملامحنا ..~

المرآم


مواضيع : أحلام الدنيا



رد مع اقتباس
قديم 11-28-2014   #7
أحلام الدنيا
نائب المراقب العام


الصورة الرمزية أحلام الدنيا
أحلام الدنيا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : 07-30-2016 (02:40 PM)
 المشاركات : 30,862 [ + ]
 التقييم :  159
 الدولهـ
tunis
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
كنت كمآآ آنــآآ
وأعود كمآ
كنت..
المرام
حكآيه لم تروى بعد

♥ لَــستُ بشــــاعرة لـَـكني أهِـــز المشــاعر

لوني المفضل : Darkmagenta
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 54
Likes (تلقى): 82
Dislikes (أرسل): 43
Dislikes (تلقى): 9
افتراضي رد: علم التحكم النفسي



إخوتي و أخواتي الأعزاء

إليكم أفكار الفصل الثالث

مع بعض اللمحات التي فكرت فيها من الآيات و الأحاديث :

فكرتك عن نفسك وعن العالم الخارجي هي بالضرورة مشوهة وغير كاملة لأن عقلك الواعي لا يمكن أن يستوعب العالم كله في آن واحد و في النهاية يظل واقعك هو مجرد تمثيل و لا يمكن لك أن تحيط بالحقيقة.

قوله تعالي: (يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء)
و قوله تعالي : (لقد كنت فى غفلة من هذا فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد )

الجهاز العصبي في الإنسان يستجيب للصور الذهنية التي تمثل العالم الخارجي

و القرآن الكريم لا يخاطب الإنسان إلا من خلال صور تشبيهية و قصص و أمثال تصويرية تقريبية فالصانع أدري بصنعته


إذا كانت تلك الأفكار و الصور الداخلية عن انفسنا و عن الآخرين مشوهة أو غير واقعية فإن تصرفاتنا و ردود أفعالنا ستكون بالتالي غير مناسبة.

قوله تعالي : (يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيراً من الظن أن بعض الظن إثم)
كما يقول تعالى: (ولاتقف ماليس لك به علم) حينما تريد أن تحكم على شخص معين، أو أمر ما، فعليك التأكد والتثبت من صحة الأدلة والبراهين



المطلوب إذاً ليس تغيير تصرفاتنا و إنما تغيير الصور الداخلية فستكون بالنسبة لجهازك العصبي كالتجربة الفعلية تماما و هذا ما يستخدمه مدربي الرياضيين العالميين . التدريب الذهني من أجل الوصول إلي الأتقان في الأداء.

قوله تعالى: (ليس البر أن تولوا وجوهكم قِبَل المشرق والمغرب ولكن البر من آمن بالله) (البر) هنا: اسم جامع للخير
ورسول الله " صلى الله عليه وسلم " يقول ( ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب ) .
والايمان ما وقر في القلب وصدقه العمل


بدلا من الجهد الزائد و التوتر فقط إشغل ذهنك بالصورة الإيجابية و النتيجة النهائية و قدرة الابداع الآلية سوف تتولي زمام الأمورو تجبرك بشكل تلقائي علي التفكير الإيجابي و التصرف تلقائياً بشكل إيجابي و بدون جهد تجاه تنفيذ المهمة عملياً.

قال اللّه عزوجل : (وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً (2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ)
وقوله جل وعلا: ( فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ)
أي بمعني : أعقــد العزم و توكل على الله


من الثابت لدي الأخصائيين النفسيين أن معظمنا يقلل من قدر نفسه و لا يعطي نفسه ما يستحق
قوله تعالى : (إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُوماً جَهُولاً)
و الأمانة هنا قد تكون العقل


أما باقي الفقره و كأن الكاتب يخاطب بها الأمة الأسلامية ويخاطب صناع الحياة و المجددون و يحثنا علي النهوض ولقد بكيت وأنا أترجمه


 
 توقيع : أحلام الدنيا


اللهم طوق أرواحنا بالراحة
التي تعكس نقائها ( على ملامحنا ..~

المرآم


مواضيع : أحلام الدنيا



رد مع اقتباس
قديم 11-28-2014   #8
رهف المشاعر
مراقبة عامـــــــــة


الصورة الرمزية رهف المشاعر
رهف المشاعر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 762
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : منذ 5 ساعات (12:27 AM)
 المشاركات : 91,460 [ + ]
 التقييم :  164
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 SMS ~
سبحان الله وبحمده

سبحان الله العظيم


لا إله إلا أنت

سبحانك

إنّي كنتُ من الظالمين
لوني المفضل : Blue
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 15
Likes (تلقى): 141
Dislikes (أرسل): 9
Dislikes (تلقى): 60
افتراضي رد: علم التحكم النفسي



حقا إنه كتاب رائع وفيه كثير من المعلومات المفيدة لنا في حياتنا


كل الشكر لك مرام


يعطيك العافية


بانتظار تكملة الكتاب .


تحياتي لك ولروحك جنائن الورد


 
 توقيع : رهف المشاعر

سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم


رد مع اقتباس
قديم 11-28-2014   #9
أحلام الدنيا
نائب المراقب العام


الصورة الرمزية أحلام الدنيا
أحلام الدنيا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : 07-30-2016 (02:40 PM)
 المشاركات : 30,862 [ + ]
 التقييم :  159
 الدولهـ
tunis
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
كنت كمآآ آنــآآ
وأعود كمآ
كنت..
المرام
حكآيه لم تروى بعد

♥ لَــستُ بشــــاعرة لـَـكني أهِـــز المشــاعر

لوني المفضل : Darkmagenta
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 54
Likes (تلقى): 82
Dislikes (أرسل): 43
Dislikes (تلقى): 9
افتراضي رد: علم التحكم النفسي



اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رهف المشاعر [ مشاهدة المشاركة ]
حقا إنه كتاب رائع وفيه كثير من المعلومات المفيدة لنا في حياتنا


كل الشكر لك مرام


يعطيك العافية


بانتظار تكملة الكتاب .


تحياتي لك ولروحك جنائن الورد


آشكر لككِ ـآشرـآقتككِ
دـآمَ ححَظوؤركِـ


 
 توقيع : أحلام الدنيا


اللهم طوق أرواحنا بالراحة
التي تعكس نقائها ( على ملامحنا ..~

المرآم


مواضيع : أحلام الدنيا



رد مع اقتباس
قديم 11-29-2014   #10
أحلام الدنيا
نائب المراقب العام


الصورة الرمزية أحلام الدنيا
أحلام الدنيا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : 07-30-2016 (02:40 PM)
 المشاركات : 30,862 [ + ]
 التقييم :  159
 الدولهـ
tunis
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
كنت كمآآ آنــآآ
وأعود كمآ
كنت..
المرام
حكآيه لم تروى بعد

♥ لَــستُ بشــــاعرة لـَـكني أهِـــز المشــاعر

لوني المفضل : Darkmagenta
الإعجاب بالمشاركات
Thanks (أرسل): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (أرسل): 54
Likes (تلقى): 82
Dislikes (أرسل): 43
Dislikes (تلقى): 9
افتراضي رد: علم التحكم النفسي



الفصل الرابع

مقدمة لابد منها قبل الترجمة


ماهو التنويم المغناطيسي ؟



إشتقت عبارة 'التنويم المغنطيسى' من مصطلح "نوم الأعصاب مغناطيساً" (نوم الأعصاب)
الذي صاغه الجراح الاسكتلندي "جيمس بريد James Braid " عام 1841. إستناداً إلي التجارب
التي قام بها من قبل "فرانز مسمر Franz Mesmer " وأتباعه
حول ما أسموه ("المسمرية" أو المغناطيسية الحيوانية "")
، ولكن بريد كان له آراء مختلفة عن كيفية حدوثه.

[وعلى عكس التصور الخاطئ الشائع
فإن التنويم المغنطيسى ليس شكل من أشكال فقدان الوعي يشبه النوم
و إنما هو في الواقع حالة من إستيقاظ الوعي و تركزه
ترتفع فيها حساسية التأثر بالإيحاء بسبب خفض إلتهاء الحواس بالبيئة المحيطة.
أي يمكن اعتباره حالة من الاسترخاء الجسدي ينتج عنه تركيزذهني
و أفضل طريقة لشرح التنويم هوبمقارنته بأحلام اليقظة





فأنت تسرح في أفكارك ولكنك تظل مدركاً تماما ما يجري من حولك.
و يمكنك في أي وقت أن توقظ نفسك من حالة الغفوة هذه.
ليس هناك شعور معين مرتبط بحالة التنويم المغناطيسي.
بعض الناس قد يشعربتنميل في الجسم ،
والبعض الآخر يشعر أن جسمه أصبح خفيفاً جدا أوثقيلاً أحيانا ،
أو أن جسمك يطفوا في الهواء


فليس هناك إحساس محدد يمكن أن نصفه بأنه إحساس التنويم المغناطيسي
ولكن شعور التنويم يختلف عند كل شخص.
وهو أيضاً ليس مشابهاً لحالة الغيبوبة.



حالات ذهنية مشابهة للتنويم المغناطيسي


إستخدام التنويم المغناطيسي في العلاج

يستخدم التنويم في العلاج النفسي و إسترجاع بعد الذكريات المكبوته
يستخدم التنويم في علاج بعض الأمراض المزمنة
و في الحد من الشعور بالألم في بعض حالات السرطان
و السيطرة علي الألم عند طبيب الأسنان
و للإقلاع عن التدخين و الإدمان
و هناك بعض تسجيلات التنويم لزيادة الثقة في النفس و غيرها

حقائق عن التنويم المغناطيسي :

تم الإعتراف بالتنويم المغناطيسي من قبل الجمعية الطبية الأميركية في عام 1958
التنويم المغناطيسي هو حالة طبيعية جدا من حالات العقل و هي آمنة تماماً.
في أكثر من 200 سنة ،لم تحدث أي حالة ضرر عن طريق التنويم المغنطيسى
التنويم المغناطيسي ليس غسيلاً للمخ
تحت التنويم المغناطيسي تستمر حاسة السمع في العمل




ما تراه في الأفلام مبالغات غير حقيقية
لا يمكن لأي شخص أن يقوم بتنويمك ضد رغبتك
و لا يمكن أبداً أن تظل عالقا في حالة تنويم ، و لم تحدث حالة واحدة علقت في التنويم المغناطيسي
أسوأ شيء يمكن أن يحدث لك هو أن تذهب في النوم
التنويم المغناطيسي ليس نوما ، وإنما حالة من تركيز الوعي بينما النوم هو حالة من اللاوعي
أما النوم مغناطيسياً يعني أن تغمض عينيك وتسترخي إسترخاءاً عميقا كما لو كنت نائما
يتلقي عقلك الواعي و عقلك الباطن الإيحاءات بشكل أسهل و أنت تحت التنويم المغناطيسي
التنويم المغناطيسي هو مجرد سلسلة من التعليمات ، كل ما عليك فعله هو التركيز على ما يقول المنوم وتتبع تعليماته
قد تكون هذه التعليمات مباشرة في صورة أوامر واضحة للعقل الواعي
أو إيحاءات غير مباشرة يتلقاها العقل الباطن في صورة قصص و رسائل خفية subliminal messages.


الفصل الرابع





كيف تصحو من تأثيرالتنويم المغناطيسي لمعتقداتك الخاطئة

إذا كنت قد صدقت فكرة ما أوهمت بها نفسك أو أوهمك بها معلمك أو والديك أو أصدقاءك أو أقنعتك بها إعلانات التليفزيون أو من أي مصدر كان و إقتنعت بها أنها صحيحة بلا شك , فإنها قد سيطرت عليك كما يسيطر المنوم المغناطيسي بكلماته أثناء تنويم شخص ما.

قصة البائع الذي كان يعيش تحت التنويم المغناطيسي

كان هناك أحد مندوبي المبيعات يعمل في أحد الشركات لفت نظر مدير المبيعات في الشركة أنه دائماً كان يحقق نسبة مبيعات سنوية بمبلغ 5000 دولار بالضبط و ذلك كل عام. و بغض النظر عن المنطقة التي كلفوه بها أو نسبة العمولة التي تعطي له فأنه كان دائماً ما يبيع بنفس القيمة بالتحديد. فلانه قد حقق مبيعات جيدة في منطقة بيع محدودة فقد تم تكليفه بمنطقة أكبر و أوسع , فكانت النتيجة أنه حقق نفس قيمة المبيعات السنوية 5000 دولار ولا أكثر. فقامت الشركة بتكليفه بأسوأ المناطق نسبة في المبيعات فكانت المفاجأة أنه حقق القيمة نفسها 5000 دولار في السنة. و عندما قام أحد المستشارين النفسيين بمقابلة هذا البائع فقد إكتشف ان المشكلة ليست في ظروف أو منطقة العمل و إنما في تقييم البائع نفسه لنفسه فقد كان تصنيفه لنفسه أنه بائع بقيمة 5000 دولار في السنة أما الظروف الخارجية فلم تؤثر كثيرا في نسبة المبيعات. فعندما كان يعمل في منطقة فقيرة كان يجد نفسه مدفوعاً ليعمل بإجتهاد حتي إن أصبحت القيمة المطلوبة قاربت علي التحقق كان يمرض و لا يقدرعلي العمل بدون سبب واضح ثم يعود سليماً معافاً مع بداية العام الجديد.

هل نحن أيضاً منومين مغناطيسياً ؟

مهما كنت و مهما كانت درجة الفشل التي تتصور أنك وصلت إليها , فأنت تمتلك بداخلك القوة و القدرة علي القيام بأشياء لم تكن لتحلم بأنك تقدر عليها. و يمكنك أن تمسك بزمام هذه القدرة بمجرد أن تتمكن من تغيير أفكارك السلبية هذه عن نفسك. كل ما عليك أن تفعله هو أن تصحو من هذا التنويم المغناطيسي الذي أقنعك : " أنت لاتستطيع" أو " أنت عديم القيمة" أو " أنت لاتستحق الخير أو النجاح" أو أي من هذه الأفكار التي تضع حاجزاً إصطناعياً بينك و بين ما أنت مؤهل للقيام به.

كيف تعالج نفسك من مركب النقص

علي الأقل هناك 95% من الناس يعانون من أزمة الشعور بالنقص بدرجة ما
, و ملايين من الناس تمثل هذه المشاعر إعاقة حقيقية تعوق بينهم و بين النجاح و السعادة.
و الواقع أن كل إنسان على وجه الأرض هو بالفعل ناقص عن شخص آخر أو عن الكثير من الأشخاص
في أحد النواحي.
و لكن الشعور بالنقص لا ينبع من حقيقة ما أو من تجربة ما
و إنما ينبع من الطريقة التي نفكر بها في الحقيقة و نقيم بها التجربة.
و الفاصل في هذا هو المقياس الذي نقيس به أنفسنا.
فنحن غالباً ما نحكم علي أنفسنا ليس بمقياسنا الشخصي
و إنما نقارن أنفسنا دائماً بالآخرين.
و عندما نفعل ذلك فطبعاً من المحتم و بدون استثناء أن نحرز المركز الثاني دائماً.
و لكن لأننا نعتقد و نؤمن و نفترض أننا يجب أن نباري الشخص الآخرفي مجال تفوقه
بل و نتفوق عليه فإننا دائماً ما نتعس أنفسنا و نشعر بالإنحطاط
و نصل الي نتيجة مفادها أن هناك عيب ما فينا.
و النتيجة الحتمية التالية في هذا السياق المتتالي من التفكير الأعوج الضال
هو أن نستنتج أننا لا قيمة لنا أو ربما لا نستحق النجاح و السعادة
ونتواضع عن اظهار مواهبنا و قدراتنا لاننا لا نستحق و يخنقنا الشعور بالذنب .
نحن قد جلبنا كل هذا علي أنفسنا لأننا سمحنا لأنفسنا أن نستسلم للتنويم المغناطيسي
لهذه الفكرة الخاطئةتماماً بأننا كان يجب أن نتصرف هكذا أو هكذا
وأننا يجب أن نكون مثل الشخص الفلاني أو العلاني.

ثم تكون الطامة الكبرى
عندما يقوم الشخص الذي يعاني من مركب النقص بتعقيد المشكلة
عندما يحاول أن يغطي نقصه بالاجتهاد في محاولة التفوق.
فلأن الشعور بأنه وضيع يؤرقه
فأنه لا يهدأ باله إلا أن يتصرف بشكل إستعلائي حتي يثبت تفوقه علي كل الناس.
وهو ما يوقعه في أزمة و يتسبب له في الإحباط
و أحياناً ما ينتهي إلي مرض نفسي لم يكن فيه.
و يزيد غمه كلما زادت محاولاته اثبات تفوقه.
و الحقيقة هي ببساطة أنك لست ناقصاً أوأقل من أحد ,
ولست متفوقاً و لا أعلي من أحد.

أنت فقط هو "أنت"

لأنك في الواقع كشخصية متفردة لست في منافسة مع أحد
لأنه ببساطة ليس هناك أحد علي وجه الأرض يشبهك أو يندرج معك تحت نفس التصنيف,
فأنت في الحقيقة فريداً من نوعك. لست مثل أي أحد و لا يمكن أن تكون مثل أي أحد
بل أنك لست من المفترض أن تكون مثل أي أحد و لا أحد عليه أن يكون مثلك.

توقف عن منافسة الآخرين في مجال تفوقهم
ولا تقيس نفسك بمقياس الآخرين

و عندما تدرك هذه الحقيقة الواضحة و تعتنقها و تؤمن بها فستختفي مشاعر النقص لديك في الحال. الثقة الداخلية تتأصل فيك فقط عندما تجد في نفسك جوانب التميز والتفرد و الوحدانية و هي صفات أعطاك إياها الله من
صفاته الحسنى في شكل بشري و ستشعربشخصيتك و إتصالها و تأثيرها في كل البشر و كل الإشياء بشكل أيجابي.

قانون الجهد العكسي

لقد ثبت بما لا يدع مجال للشك أن محاولة تغيير أفكارك و معتقداتك الخاطئة أو أي عادات سيئة
بإستخدام قوة الإرادة و الجهد الواعي لا تحقق إلا نتائج عكسية.
و التغييرالفعال طويل المدي لا يتم إلا بدون جهد.
و عندما تتصارع الإرادة مع المخيلة فالخيال غالباً ما يربح في النهاية.
(بمعني إن كنت ترغب في تغيير نفسك أو إحدي عاداتك إلي شكل ما ,
بينما تسيطر علي مخيلتك صور سلبية قديمة فالأخيرة هي التي تتغلب في النهاية
(أو كما يقولون الطبع يغلب التطبع)
و الطريقة الوحيدة لتجاوز هذا هي
ان تبدأ في تكوين صوراً ذهنية واضحة جلية للهدف النهائي المطلوب
و أن تبدأ في تدريب ذهنك بدون أي جهد علي تخيل نفسك و أنت تتمثل هذه الصورة
كما لو كانت واقعاً حدث بالفعل.
(فمثلاً إن كانت صورتك عن نفسك أنك خجول عليك أن تتخيل نفسك
و قد أصبحت إجتماعياً محبوباً تمشي بثقة وسط الناس و تتحدث في طلاقة ..)

(و إن كنت بديناً سوف تتخيل نفسك و أنت تتمرن
و تري بعين خيالك الدهون وهي تذوب و تترك جسمك قوياً متناسقا
أو تراك ترتدي أجمل الملابس التي ضاقت عليك من قبلً)

لقد توصل أحد العلماء في دراسة أجراها أن الإستمرار في الممارسة القديمة
أو التوقف عنها إرادياً
لا يؤثر كثيراً مادامت النتيجة النهائية المطلوب الوصول إليها ظلت ماثلة في الذهن
( يعني مثلاً إن أنت كنت ترغب في الإقلاع عن التدخين,





فإن العامل الحاسم ليس كم عدد السجائر التي تدخنها أو ترفض تدخينها
و إنما قوة الفكرة الجديدة و الصورة الذهنية التي تتصورها عن نفسك في المستقبل
و قد أقلعت فعلا و تتخيل نفسك و أنت تتذوق العالم بحواس نظيفة
و رئتيك و قد تجددتا و تجدد معهما شبابك
و زالت حلقات السواد من تحت عينيك
و قد طال عمرك حتي رأيت نفسك تلعب مع أحفادك بمنتهي الفرحة و المتعة




و هذه الفكرة الأخيرة أنا إقتبستها من فيلم خيال علمي جميل إسمه "Frequency ")

وعلي الشخص التركيز علي التغيرات المترتبة علي الصورة الجديدة
و في كثير من الحالات فإن مجرد تخفيف حدة الجهد الواعي و إسترخاء التفكير
بدلا من التوتر يعمل بشكل كاف لمحو العادة السلبية و القضاء عليها.

تدريب عملي

أساليب الإسترخاء مع تدريب علي التصور الذهني (نصف ساعة علي الأقل يومياً)

إستلق في مقعد مريح أوإرقدعلى ظهرك.
و استشعر مختلف أجزاء جسمك قدر الإمكان من دون جهد
و اترك عضلات جسمك تسترخي قليلا




ودع تقطيب الجبين ينفك وكذلك التوتر في الفكين.
و يمكنك أن تدع يديك ، ذراعيك ، الكتفين والساقين ، تصبح أكثراسترخاءاً.
قم بذلك ما يقرب من خمس دقائق ثم توقف عن ان تعير أي اهتمام لجسمك.
و إبدأ في إطلاق العنان لخيالك ليسرح في تكوين صوراً إيجابية لما أنت مقبل علي عمله.





( هناك العديد من تسجيلات الاسترخاء و التنويم المغناطيسي متاحة علي الانترنت و هي تؤدي نفس النتيجة)
(إرجع للكتاب الأصلي للمزيد من التدريبات و الصور الذهنية)
(ملحوظة : الفقرات ما بين الأقواس هي إضافة المترجم و ليس في الكتاب)
.


 
 توقيع : أحلام الدنيا


اللهم طوق أرواحنا بالراحة
التي تعكس نقائها ( على ملامحنا ..~

المرآم


مواضيع : أحلام الدنيا



رد مع اقتباس
إضافة رد




(مشاهدة الكل عدد الذين شاهدوا هذا الموضوع : 2 :
أحلام الدنيا, همس الجوارح
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

Loading...

أقسام المنتدى

المنتديات الــعـــامــة | المنتديات الإسلامية | منتديات الأخبار والرياضة | المنتديات الأدبية | منتديات الأسرة والمجتمع | منتديات التربية والتعليم | المنتديات التقنية | منتديات التسلية والترفيه | الشكاوي والإقتراحات | الأقسام الخاصة بالإداريين والمشرفين | منتديات الفنون والفنون التشكيلية | القسم الإسلامي العام | القرآن الكريم والسنة النبوية | الصوتيات والمرئيات والأناشيد والمحاضرات | منتدى المناقشة والحوار الهادف | المنتدى العام | الخط الأحمر | السياحه والسفر | سوريا اليوم | منتدى الاخبار | الرياضه العربيه والعالميه | أخبار الصحافة العربية | الشعر وابيات القصيد | المنقولات الأدبيه | النثر والخواطر وعذب المشاعر | القصص والروايات | جدائل المطر | مدونات الأعضاء | منتدى الطفل والاسرة والمجتمع | منتدى الأزياء | منتدى الجمال | منتدى الديكور والاثاث المنزلي | مطبخ همسة | الطب والصحه | العلاج الطبيعي | قسم المشغولات اليدويه | منتدى اللغه العربيه | منتدى المواد العلميه | منتدى اللغات | قسم الكمبيوتر والإنترنت | قسم البرامج والبرامج المشروحه | قسم الجوال والإتـصـالات | العاب البي سي والفلاش والمحاكيات | الجرافيكس والتصاميم | قسم الصور الغريبه والطريفه | قسم الفن التشكيلي والرسم | العاب وتسالي همسة حب | قسم الفيديو | الغاز وطرائف | الشكاوي والاقتراحات | المواضيع المكررة | مجلس الإداريين والمشرفين | منتدى الترحيب والأصدقاء | الحج والعمرة | شؤون آدم | منتدى الإعلانات التجارية | قسم العقارات والاراضي | قسم المقاولات العامة والإستشارات الهندسية والبناء | قسم االإعلانات العامة | كرسي الإعتراف | سري للغاية | تطوير الذات | همس العروض | سيرة حــــــياة | التصويرالفوتوغرافي |


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Alpha 1
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO Trans by
HêĽм √ 3.0 BY: ! ωαнαм ! © 2010
This Forum used Arshfny Mod by islam servant
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009